الجامعة تراسل أندية البطولة الإحترافية قبل إستئناف الدوري

توصلت أندية البطولة الاحترافية بقسميها الأول و الثاني بمراسلة من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تخص الدليل الصحي الخاص بالمرحلة الثانية من الاستعدادات، قبل استئناف منافسات البطولة في الـ 24 من شهر يوليوز الجاري.

و ستعرف هذه المرحلة التي ستسمر لمدة 20 يوما عودة التداريب الجماعية و خوض المباريات الودية، بعد استنفاد مدة عشرة أيام التي فرضتها الجامعة بالنسبة للتداريب الفردية، خلال المرحلة الأولى التي تلت فترة التوقف.

و شددت الجامعة على أن جميع الأندية مطالبة بإعادة تحاليل الكشف عن فيروس “كورونا” المستجد قبل استئناف منافسات البطولة، و يتعلق الأمر باللاعبين، و الطاقم التقني و الطبي و الإداري، و كل شخص له دور داخل الملعب، و هو نفس الشيء بالنسبة للحكام و مندوبي المباريات.

و وضعت الجامعة الوصية شروطا بالنسبة لتنقلات الأندية، خلال المباريات، إذ ألزمتهم باستعمال نسبة 50 بالمئة من الطاقة الاستيعابية للحافلة، و السفر عبر مجموعات، و عدم استعمال المكيفات الهوائية، بالإضافة إلى تعقيم جميع مرافق الحافلة، و التزام اللاعبين بالإجراءات الوقائية المنصوص عليها من قبل السلطات، كغسل اليدين باستمرار و ارتداء الكمامة، و احترام مسافة الأمان.

و بخصوص الشق المتعلق بإقامة الأندية، فقد وضعت الجامعة برنامجا يجب على الأندية الإلتزام به، إذ أكدت على ضرورة تطبيق تدابير النظافة في الفندق قبل وصول الفرق، و تخصيص غرف فردية للجميع، مع حظر استخدام المناطق المشتركة في الفندق، و استخدام المصاعد، و كذا حظر الاتصال بأي شخص أجنبي داخل الفندق، بالإضافة إلى تخصيص مطعم خاص للفريق، و احترام الاستخدام الفردي لقنينات المياه و الأواني.

كما قررت الجامعة إلغاء الاجتماع التقني الذي يسبق المباريات، إذ ستكتفي الأندية بالكشف عن لون الأقمصة قبل 24 ساعة من انطلاق المباراة.

و ستكون الأندية مطالبة يوم المقابلة بالوصول إلى الملعب عبر مجموعات، حيث سيتم قياس درجة حرارة الجميع قبل دخول الملعب، و من تم تعقيم أحذيتهم، على أن يتم السماح فقط لـ 11 لاعبا بدخول مستودع الملابس، مع عضوين من الطاقم التقني، في حين سيتوجه البدلاء للمنطقة المخصصة لهم.

و حرص الدليل الصحي للجامعة، على ضرورة تعقيم مستودع الملابس قبل و أثناء و بعد أي استعمال، و كذا استعمال 50 بالمئة من الطاقة الاستيعابية للحمام، مع حظر استعمال المكيفات الهوائية.

و بشأن الإجراءات المتعلقة بورقة المقابلة، فيجب ملؤها في منطقة تعرف تهوية جيدة، مع مراعاة الحواجز، على أن تتم مراقبة اللاعبين من قبل الحكم الرابع و مندوب اللقاء خارج مستودعات الملابس.

و شدد الدليل الصحي للجامعة، على أن اللاعبين مطالبين باحترام مسافة الأمان في الممر المؤدي إلى الملعب، و منع التقاط الصور، و المصافحة بالأيدي، و كذا استبدال شعارات الأندية بين اللاعبين.

و بالنسبة لحاملي الكرات، فلا يجب أن يتعدى عددهم ما بين 6 إلى 10 أفراد، مع ضرورة خضوعهم هم أيضا لفحوصات الكشف عن فيروس “كورونا”، و تعقيم الكرات بشكل مستمر، بالإضافة إلى استعمالهم للكمامات و القفازات.

و سيكون لزاما على اللاعبين البدلاء ارتداء الكمامات في دكة الاحتياط، مع احترام مسافة الأمان، و استعمال 50 بالمئة فقط من الطاقة الاستيعابية لهذه الدكة، و تعقيمها بشكل منتظم.

و سيكون بإمكان الأندية القيام بخمسة تغييرات خلال المباريات، بالإضافة إلى توقفها لدقيقتين بعد نصف ساعة لعب من كل شوط، لشرب المياه والانتعاش، مع حظر البصق داخل الملعب

جدير بالذكر أن عجلة الدوري الاحترافي ستعود إلى الدوران في الـ 24 من شهر يوليوز الجاري، بإجراء المباريات المؤجلة، على أن تجرى الجولة 21 انطلاقا من الـ 12 غشت القادم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...