إسبانيا تستثني المغرب والجزائر من فتح الحدود وتشترط المعاملة بالمثل

-ملفات تادلة 24-

أعلنت السلطات الإسبانية الإبقاء على حدودها مغلقة مع المغرب، رغم ضمه لقائمة الدول ال 15 من خارج الاتحاد الأوروبي، التي تم تخفيف قيود السفر على مواطنيها من طرف الاتحاد.

وقالت مصادر إعلامية إسبانية إن قرار استثناء المغرب جاء بعد عدم التوصل إلى اتفاق بين مدريد، والرباط يسمح بالمعاملة بالمثل.

وأكدت الجريدة الرسمية الإسبانية، التي نشرت قائمة بالدول التي تم إعادة فتح الحدود أمام مواطنيها، استثناء المغرب والجزائر من هذه القائمة.

وكانت الخارجية الإسبانية، قد أعلنت بداية الأسبوع الجاري، أن مبدأ إسبانيا في إعادة الفتح بعد أزمة كورونا هو التعامل بالمثل، أي أن البلد الأوروبي سيسمح بالدخول من الدول التي ترحب أيضا بالقادمين من إسبانيا.

وتوجد جالية مغربية مهمة في إسبانيا، ويعبر عشرات الآلاف من المغاربة المقيمين في أوروبا، هذا البلد الأوروبي أثناء سفرهم إلى المغرب.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...