بني ملال … اعتقال دركي يعمل بسرية الفقيه بن صالح يشتبه في تورطه في جريمة اغتصاب نتج عنه افتضاض بكارة والحمل والولادة

-ملفات تادلة24-

أصدر قاضي التحقيق باستئنافية بني ملال أمره ، بإيداع دركي يشتغل بسرية الفقيه بنصالح، رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالمدينة، للبحث معه تفصيليا في جريمة الاغتصاب الناتج عنه افتضاض بكارة والحمل والولادة، بعدما اتهمته فتاة عشرينية تتحدر من سلا، بالاعتداء عليها جنسيا، ليجد نفسه في موقف حرج، بعد صدور نتائج الخبرة الجينية على مولودها، أظهرت أنه من صلبه.
وذكرت جريدة ” الصباح “، التي أوردت الخبر، استنادا إلى مصدر مطلع أن المشتكية لجأت إلى مكتب الوكيل العام للملك، منذ سنة، بعدما وضعت المولود، وأحيلت الشكاية على الضابطة القضائية، التي استمعت إلى الدركي، الذي أنكر الاتهامات المنسوبة إليه، جملة وتفصيلا، ما دفع النيابة العامة إلى التماس إجراء الخبرة الجينية على المولود، وظل الدركي يشتغل بأحد المراكز الترابية الواقعة بدائرة سوق السبت أولاد نمة بإقليم الفقيه بنصالح، وبعدما أفرج المختبر عن النتائج الجينية، أمر قاضي التحقيق باعتقاله.

وتابعت الصباح أن المشتكية ظلت تكرر رواية واحدة، أمام ضباط البحث التمهيدي، والنيابة العامة، وقاضي التحقيق، تفيد أنها كانت على علاقة غرامية مع المشتكى به، حينما كان يشتغل بمركز ترابي تابع للقيادة الجهوية بالرباط، وأوهمها بالزواج ليفتض بكارتها. وبعدما حبلت منه تنكر لها، وحاولت، رفقة أفراد أسرتها، اللجوء إلى مختلف الحلول الحبية للزواج منها، أو الاعتراف بابنه، رفض تلك المقترحات، فوضعت شكاية أمام رئيس النيابة العامة بالدائرة القضائية لبني ملال.
وذكرت “الصباح” أنها   حصلت على معطيات تؤكد أن الدركي أوهم الفتاة بأنه في حاجة إلى الوثائق المطلوبة من قبل القيادة العليا للجهاز، قصد المصادقة على زواجه منها، مؤكدا لها أن البحث السري يستغرق مدة طويلة، ما دفعها إلى الانتظار مدة سنة على وضعها للمولود، وبعدما فقدت الأمل من الزواج به، أو تسوية وضعية ابنه لجأت إلى مكتب الوكيل العام للملك مطالبة بفتح تحقيق قضائي معه.
وأضافت الصباح أنه تم تداول معلومات ببيت عائلة المشتكية بسلا، بأن الدركي حصل على تنازل من الفتاة المغتصبة، بعد موافقة أسرتها، مقابل الزواج منها، بعدما تدخلت أطراف لتفادي طرده من وظيفته.
وينتظر أن يغادر المؤسسة السجنية فور حصول قاضي التحقيق على التنازل المكتوب، فيما اضطرت سرية الدرك بالفقيه بنصالح والقيادة الجهوية ببني ملال إلى إنجاز تقارير في الموضوع أحالتها على الجنرال محمد حرمو، قائد الدرك الملكي.

-ملفات تادلة24-

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...