عمال شركة ’’أمانور‘‘ يواصلون برنامجهم التصعيدي ويتظاهرون في طنجة

 

تظاهر، صباح أمس الخميس 12 يونيو 2020, عمال شركة “أمانور” أمام مقر شركة أمانديس بطنجة، للمطالبة بعودة العمال المطرودين لعملهم والإلحاق بشركة ’’فيوليا‘‘ الشركة الأم.

وتأتي هذه الخطوة استمرارا لبرنامج نضالي تصعيدي سطره العمال، حيث نظموا في وقت سابق وقفة أمام مقر ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة وأخرى أمام مقر المفتشية الجهوية للشغل بطنجة.

وكانت إدارة الشركة قد طلبت مهلة أسبوع قصد بحث الأمر مع الشركة الأم (فيوليا الفرنسية)، وبلغ ممثلو العمال بالأمر خلال اجتماع مع ممثل مفتشية الشغل خلال اجتماعي رسمي.

ومر على المهلة التي طلبتها الشركة 10 أيام ولم يردنا أنه الشركة تقدمت بأي عرض للعمال الذين يخوضون اضرابا مفتوحا واعتصامات بمقرات الشركة بعدة مدن.

ويخوض ما يناهز 500 شخص من العمال والمستخدمين إضرابا مفتوحا عن العمل واعتصامات بمقرات الشركة بالرباط وطنجة وتطوان وأصيلة، منذ ما يناهز 5 أشهر.

وبدأ التوتر بين المحتجين وشركة أمانور في شهر أكتوبر 2019 حين عمدت الشركة إلى اقتطاع عدد من المنح والمستحقات المالية التي كانت موضوع اتفاق سابق.

واشتد التوتر في نهاية السنة الماضية ومطلع السنة الجارية حيث أقدمت الشركة على طرد عدد من أعضاء المكتب النقابي ومندوبي العمال، وهي النقطة التي أفاضت الكأس وفجرت غضب العمال والمستخدمين.

يذكر أن شركة أمانور هي شركة تابعة لشركة فيوليا الفرنسية متعددة الجنسيات، حصلت على صفقة التدبير المفوض، وتعمل في مجال إدارة المياه والنفايات وخدمات الطاقة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...