وفاة رمضان شلّح الأمين العام السابق لحركة ’’الجهاد الإسلامي‘‘ بفلسطين

 – ملفات تادلة 24 –

أعلنت “حركة الجهاد الاسلامي” الفلسطينية وفاة أمينها العام السابق رمضان شلح , أمس السبت، بعد صراع طويل مع المرض.

وقالت الحركة في بيان اليوم الاحد : “بمزيد من الحزن والأسى، تنعى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين القائد الوطني الكبير الدكتور رمضان عبد الله شلح، الأمين العام السابق ، الذي وافته المنية، مساء السبت، بعد مرض عضال”.

وأضاف البيان “ننعي للشعب الفلسطيني وفاة هذا القائد الكبير الذي نذكر تاريخه وجهاده منذ تأسيس حركة الجهاد، ومواقفه الوطنية الشجاعة وقيادته لحركة الجهاد الإسلامي بكل فخر واعتزاز لأكثر من عشرين عاما”.

ونعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأمين العام السابق الراحل وقال: “إننا بفقدان الراحل شلح نكون قد خسرنا قامة وطنية كبيرة”.

وتولى شلح، وهو من مؤسسي الحركة، مسؤولية الأمانة العامة سنة 1995 بعد اغتيال سلفه فتحي الشقاقي.

وتأسست حركة الجهاد الاسلامي سنة 1981 على يد فتحي الشقاقي الذي درس الطب في مصر، وانضم لجماعة الاخوان المسلمين، وتأثر بأفكار سيد قطب.

ولا تعترف الحركة باتفاق أوسلو أو أي اتفاق بشأن القضية الفلسطينية، وتسعى لتحرير فلسطين كاملة، بما في ذلك الأراضي المحتلة عام 1948.

وحسب النظام الاساسي للحركة فإنها تريد تحرير كافة فلسطين وإقامة دولة إسلامية.

وتقاطع ’’الجهاد الاسلامي‘‘ الانتخابات الفلسطينية وهذا من بين نقاط الخلاف بينها وبين حركة حماس التي تقاسمها نفس المرجعية الايديولوجية والتأثر بحركة الإخوان المسلمين.

وسبق أن حدثت اشتباكات مسلحة بين كتائب من الجناح المسلح للجهاد الاسلامي ’’سرايا القدس‘‘ والجناح المسلح لحماس ’’كتائب القسام‘‘ التي تسيطر على قطاع غزة بسبب تقديرات أمنية للأخيرة.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...