وفاة مواطن قرب مقر قيادة الصهريج أثناء انتظار الحصول على الدعم المخصص للمتضررين من جائحة كورونا وجمعية حقوقية تحمل المسؤولية للسلطات

-ملفات تادلة24-

توفي اليوم الأحد 17 ماي 2020، شخص يبلغ من العمر 43 سنة، بمقر قيادة الصهريج بالعطاوية، حيث ظل مرابطا هناك طيلة اليوم نظرا لأنه لم يتوصل بالدعم المخصص للمتضررين من جائحة كورونا.

وسجل فرع العطاوية تملالت للجمعية المغربية لحقوق الانسان، في بلاغ توصلنا في ملفات تادلة24 بنسخة منه، “رفضه القاطع طريقة تدبير هذه الجائحة عند بعض المسؤولين خصوصا بمنطقة الصهريج (سلطات ومنتخبين) للحط من كرامة المواطنات والمواطنين والتمييز بينهم تحت اية ذريعة”

وأدان المكتب المحلي للفرع بشدة “طريقة تدبير الجائحة من طرف القائمين عليها (سلطات ومنتخبين)، واستنكر تأخير استفادة العالم القروي من الدعم والمساعدة على غرار المدن وهوامشها “.

ووفقا لمصادر من المنطقة فإن الضحية متزوج وأب لطفلتين، وكان يعيش ضائقة مالية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...