منظمة الصحة العالمية: فيروس كورونا يسجل تصاعدا سريعا والوفيات تضاعفت خلال أسبوع

-ملفات تادلة 24-

عبرت منظمة الصحة العالمية الأربعاء عن قلقها إزاء “التصاعد السريع” لفيروس كورونا المستجد في الآونة الاخيرة وانتشاره عالميا.

وقال رئيس المنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس في مؤتمر صحافي عبر الانترنت “في وقت دخلنا الشهر الرابع من الوباء، اشعر بقلق كبير حيال الوتيرة السريعة والتفشي العالمي للعدوى”.

واضاف ان “عدد الوفيات ازداد أكثر من مرتين في الأسبوع الماضي … في الأيام القليلة المقبلة سنصل إلى مليون إصابة مؤكدة و50 ألف وفاة”.

وتابع “انه الوباء الاول الذي يتسبب به فيروس كورونا (…) وسلوكه ليس معروفا جدا. علينا ان نتوحد لمكافحة هذا الفيروس المجهول والخطير”.

واسفر الفيروس عن وفاة اكثر من 43 الف شخص في العالم، ثلاثة ارباعهم في اوروبا، ويهدد الوباء خصوصا الولايات المتحدة وقد وصفته الامم المتحدة بانه اسوأ ازمة تواجهها البشرية منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية.

واورد رئيس منظمة الصحة “خلال الاسابيع الخمسة الاخيرة، شهدنا تصاعدا سريعا لعدد الحالات الجديدة”.

واحصيت اكثر من 865 الف اصابة رسميا في العالم، اكثر من نصفها في اوروبا. وسجلت 189 الف اصابة في الولايات المتحدة واكثر من 110 الاف في آسيا، والقلق كبير ايضا حيال الدول النامية.

وقال غيبريسوس “رغم تسجيل عدد اقل نسبيا من الحالات في افريقيا وفي اميركا الوسطى والجنوبية، ندرك ان كوفيد-19 قد يخلف تداعيات اجتماعية واقتصادية وسياسية خطيرة في هذه المناطق”.

واضاف “من الضروري ان نسهر على ان تكون هذه الدول مجهزة في شكل جيد بهدف رصد وفحص وعزل ومعالجة اصحاب الاصابات وتحديد الاشخاص الذين خالطوهم”، لافتا الى ان “هذا الامر يحصل في دول عدة رغم الامكانات المحدودة”.

وفي وقت تواجه دول عدة نقصا في المستلزمات، قال رئيس المنظمة “توصي منظمة الصحة العالمية باستخدام الاقنعة الطبية للاشخاص المرضى ولمن يعالجهم”.

واكد ان “الاقنعة ليست فاعلة الا اذا اقترنت باجراءات حماية اخرى”، لافتا الى ان المنظمة تواصل جمع “ادلة” لتقييم مدى فاعلية استخدام اوسع نطاقا للاقنعة.

وخلص “انه فيروس جديد ونحن نتعلم كل يوم. تطور الوباء يواكبه ايضا تطور للادلة وكذلك تطور لتوصياتنا”.

المصدر: أ.ف.ب


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...