توفيق بوعشرين يتبرع لصندوق “كورونا” ويدعو لإطلاق مشروع للمصالحة والإفراج عن المعتقلين السياسيين

-ملفات تادلة24-

 

ذكر موقع لكم2 أن الصحفي “توفيق بوعشرين” المعتقل بسجن “عين بورجة” بالدار البيضاء، تبرع بمبلغ 10 آلاف درهم لفائدة صندوق مواجهة فيروس “كورونا”.

وقال المحامي عبد المولى المروري، -حسب ذات المصدر، أن بوعشرين عبر له عن أسفه وألمه لما ألم بالبلاد من جائحة.

 

ونقل المروري عن بوعشرين تثمينه لكل مجهودات الدولة الحكيمة والسريعة الرامية إلى محاصرة الوباء، وحماية صحة وأرواح المواطنين، والتقليل من خطره والتخفيف من تداعياته.

كما أعرب عن تضامنه في هذه المحنة بتخصيص مبلغ 10000 درهم ( عشرة آلاف درهم ) لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا.

ودعا بوعشرين رئيس الحكومة سعد الدين العثماني إلى الإفراج عن الدعم المخصص لمقاولة “أخبار اليوم” و”اليوم 24 “الذي تأخر بدون مبرر معقول، وذلك لمنع انهيار المؤسسة الإعلامية والحفاظ على أجور الصحافيين والعاملين بها، وحماية لأسره وعوائلهم، خصوصا في هذه الظروف الصعبة على الوطن والمواطنين والمقاولات.

وتمنى بوعشرين أن تكون هذه اللحظات الصعبة فرصة لإطلاق مشروع جديد للمصالحة، كفيل بالإفراج عن كل معتقلي الصحافة والرأي ونشطاء حراك الريف، وذلك لتضميد جراح الأسر المكلومة والرأي العام الذي ينتظر انفراجا عاما في سياسة البلاد.

كما دعا جميع المواطنين إلى الامتثال والانضباط لكل الإجراءات الاحترازية والاحتياطية، التي تتخذها الدولة حفاظا على الصحة العامة وحماية المواطنين، وأخذ الأمر بالجدية والحزم الضروريين.

يشار أن الصحفي توفيق بوعشرين قد أدين ب 15 سنة من السجن النافذ، بعد متابعته بتهم مختلفة من بينها الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي.

لكم2

-ملفات تادلة24-


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...