كورونا تدفع شركات إسبانية لنقل مصانعها من الصين إلى المغرب

-ملفات تادلة 24- 

تسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا الجديد الذي ظهر في الصين في توقف الإنتاج في البلاد، سيما بعد ملازمة الكثيرون منازلهم خوفا من إصابتهم بالوباء، وهو الامر الذي دفع عدد من الشركات للبحث عن أسواق بديلة منها المغرب.

ونقلت وسائل إعلام إسبانية، عن مسؤول في إحدى الشركات قوله أن مستقبل القطاع ضبابي في الصين بسبب الإنتشار السريع للفيروس القاتل، مشيرة إلى أن عددا من الشركات الأجنبية تعتزم  إغلاق مصانعها وفروعها بدولة الصين أو نقلها لدول أخرى.

وبحسب صحيفة “lavanguardia“، فإن عددا من شركات النسيج الاسبانية تفكر جديا في نقل مصانعها من الصين الى بعض الدول الأخرى من بينها المغرب.

وأشارت الصحيفة، إلى أن عددا من “الماركات” العالمية المعروفة في قطاع النسيج، مثل “أكوتيكس” و”إنديتيكس”، وماركات مثل “زارا” و”إتش آند إم”، اعتبرت أن المغرب وتركيا وكوريا الجنوبية، وجهات مناسبة لنقل فروعها والعمل مؤقتا الى حين إيجاد حل لهذه الكارثة.

-ملفات تادلة 24 –

 






شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...