الملك يأمر بإعادة المغاربة العالقين في إقليم ووهان بسبب فيروس كورونا القاتل

 – خالد أبورقية –

أمر الملك محمد السادس، أمس الإثنين، بإعادة المواطنين المغاربة العالقين في إقليم ووهان الصيني، بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد وفرض السلطات حجرا صحيا على المنطقة.

وأفاد بلاغ للقصر الملكي، أن الملك ترأس جلسة عمل مخصصة لوضعية المواطنين المغاربة الموجودين بإقليم ووهان الصيني، الذي وضعته السلطات الصينية تحت الحجر الصحي، بسبب فيروس كورونا.

وحضر جلسة العمل الخاصة إلى جانب الملك كل من رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، المستشار الملكي فؤاد عالي الهمة، ووزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، ووزير الصحة خالد آيت الطالب، وقائد الدرك الملكي الجنرال دو كور دارمي محمد حرمو.

وأفاد البلاغ أن الملك أعطى تعليماته لإجلاء المغاربة المقيمين بإقليم ووهان، وإعادتهم إلى أرض الوطن، ويبلغ عددهم حسب البلاغ مائة مواطن أغلبهم من الطلبة.

وأمر الملك باتخاذ التدابير اللازمة على مستوى وسائل النقل الجوي، والمطارات الملائمة والبنيات التحتية الصحية الخاصة للاستقبال، كما أمر، رئيس الحكومة ومختلف المسؤولين الحاضرين، كل في مجال اختصاصه، بتأمين المتابعة والتنسيق اللازمين.

ويأتي الأمر الملكي بعد نداءات إغاثة متكررة أرسلها المغاربة المحتجون في الحجر الصحي بإقليم ووهان، وعرف الموضوع تفاعلا قويا على مواقع التواصل الاجتماعي حيث طالب مستخدمو هذه المواقع السلطات المغربية بالتحرك العاجل لإجلاء المواطنين المغاربة.

ولم يحدد بلاغ القصر الملكي أي موعد أو أجل زمني من أجل إجلاء المغاربة بالإقليم الموبوء وإرجاعهم إلى أرض الوطن، لكن من شأن القرار أن يخفف كثيرا من الضغط الذي يشعر به المغاربة هناك والذين توجهوا إلى مواقع التواصل الاجتماعي من أجل إيصال أصواتهم.

ملفات تادلة 24

https://milafattadla24.com


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...