مهنيو النقل الدولي الطرقي بالمغرب يدعون للإضراب لمدة 48 ساعة قابلة للتمديد

– ملفات تادلة 24-

دعت ثلاث جمعيات تمثل مهنيي النقل واللوجستيك بالمغرب إلى إضراب عن العمل لمدة 48 ساعة قابلة للتمديد، ابتداء من 14 أكتوبر مع منتصف الليل.

وأبرز ممثلو الجمعية المغربية للنقل الطرقي عبر القارات والجمعية المغربية للنقل واللوجستيك والجامعة الوطنية للنقل متعدد الوسائط، في ندوة صحافية مساء الخميس، أن قرار التوقف عن العمل جاء بسبب “الغياب التام للوزارة الوصية المكلفة بالقطاع، والذي يعرض فاعلي قطاع النقل واللوجستيك إلى مجموعة من الإكراهات”

ويطالب المهنيون بضرورة تغيير ظهير 1974 المتعلق بتحديد المسؤولية القانونية في حال وجود مواد محظورة بشاحنات النقل الطرقي للبضائع، وتقنين الولوج إلى المهنة للحد من العشوائية، وضرورة اعتماد بيان الشحن (تحديد الحمولة ونوعيتها ..)، وتطبيق الوزن المسموح به، ودعم الكازوال المهني.

كما يدعو المهنيون إلى جدولة الديون العالقة لجميع شركات النقل على المستوى الوطني ضد الشركة الوطنية لنقل واللوجستيك، والتي تمتد إلى سنة 2010.

وناشد المهنيون وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بتطبيق العقد البرنامج مع مهنيي قطاع النقل الطرقي للبضائع، الذي تم تقديمه خلال اليوم الدراسي المنظم من قبل الوزارة يوم 8 دجنبر 2018 من أجل عصرنة وتطوير قطاع النقل الطرقي للبضائع.

وحسب الأرقام المقدمة، يشهد قطاع نقل البضائع عبر الشاحنات بين ضفتي مضيق جبل طارق نموا سنويا بنسبة 13 في المائة، حيث انتقل من 160 ألف قاطرة قبل 10 سنوات، إلى حوالي 300 ألف قاطرة خلال عام 2018، مع توقعات ببلوغ 500 ألف قاطرة عام 2025.


قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...