مؤسسة (البيت العربي) بإسبانيا تفوز بجائزة الشيخ زايد للكتاب في دورتها ال18

 – ملفات تادلة 24 –

فازت مؤسسة (البيت العربي) باسبانيا بجائزة الشيخ زايد للكتاب في دورتها الثامنة عشرة (فرع شخصية العام الثقافية) بحسب ما ذكرت الجائزة في بيان.

وأوضح البيان أن مؤسسة (البيت العربي) استحقت الجائزة ، تقديرا لإنجازاتها، بوصفها جسرا يصل بين الثقافتين العربية والإسبانية، والتعريف بالثقافة واللغة العربية في أوروبا ودول أمريكا اللاتينية، ومساهمتها الفاعلة في بناء حوار بين الحضارات عبر استضافة العديد من الأدباء والفنانين والمفكرين العرب، والتعاون مع المستعربين الإسبان لهذا الغرض، في سياق يقوم على الإيمان بالتسامح واحترام التنو ع الثقافي.

ونقل البيان عن محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي قوله إن مؤسسة (البيت العربي) باسبانيا ، شخصية العام الثقافية، تؤدي دورا مهما في تقريب المسافات بين الثقافات والشعوب، فضلا عن كونها مركزا مميزا لاحتضان الأدب والثقافة والفكر، ما يسمح بإنتاج مساحة أكبر من المعرفة المتبادلة بين إسبانيا والعالم العربي.

من جهته أكد علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، الأمين العام لجائزة الشيخ زايد للكتاب ،أن مؤسسة البيت العربي تؤدي دورا رئيسيا في تعزيز العلاقات الثقافية بين إسبانيا والدول العربية، عبر أنشطتها الاجتماعية والثقافية والتعليمية والاقتصادية، فضلا عن مساهمتها في تعزيز الوعي بالتنوع الثقافي للعالم العربي من خلال مبادراتها ومشاريعها وبرامجها.

ي شار الى أن جائزة الشيخ زايد للكتاب تمنح جائزة “شخصية العام الثقافية” كل عام لمؤسسة أو شخصية اعتبارية بارزة على المستوى العربي أو الدولي، لما تتميز به من إسهام واضح في إثراء الثقافة العربية إبداعا أو فكرا، على أن تتجسد في أعمالها أو نشاطاتها قيم الأصالة، والتسامح، والتعايش الس لمي.

وتكرم جائزة الشيخ زايد للكتاب الفائزين في دورتها الحالية خلال حفل تكريم ينظ مه مركز أبوظبي للغة العربية، بالتزامن مع فعاليات النسخة الثالثة والثلاثين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب (29 ابريل – 5ماي).

وكالات




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...