أضيف في 05 نونبر 2018 الساعة 59 : 18


المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة تعلن عن مخطط استعجالي لمواجهة موجة البرد


- محمد لغريب-

أعلنت المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة، عن إطلاق عملية رعاية 2018، لتقديم المساعدات الضرورية لساكنة المناطق الجبلية المعزولة والمعرضة أساسا لموجة البرد، في إطار البرنامج الوطني لوزارة الصحة لمواجهة موجة البرد والانخفاض في درجة الحرارة التي يعرفها المغرب خلال هذه الفترة من السنة.

ووضعت المديرية الجهوية للصحة بالجهة وفق بلاغ لها توصل به موقع ملفات تادلة 24، مخططا جهويا عمليا وتواصليا بتنسيق مع مندوبيات وزارة الصحة والسلطات المعنية بأقاليم بني ملال، أزيلال وخنيفرة التي تشهد مناطقها الجبلية تساقطات ثلجية مهمة.

ويستهدف هذا المخطط الذي شرع في تنزيله مند 01 نونبر 2018، ويستمر إلى غاية شهر مارس 2019، حسب البلاغ المديرية، بالأساس المناطق المعزولة والمتضررة من خلال استهداف ما مجموعه 101291 من ساكنة المناطق القروية والجبلية المعزولة بالأقاليم الثلاث التي تشهد انخفاضا شديدا في درجات الحرارة تصل في بعض الأحيان إلى درجتين أو إلى أربع درجات تحت الصفر، مع نزول كميات كبيرة من الثلوج.

وأشارت المديرية في بلاغها، أن الهدف الرئيسي للمخطط يتمثل في تقديم وتقريب الخدمات الصحية الأساسية والأدوية اللازمة للساكنة المتضررة عن خلال تعيين لجنة جهوية للإشراف والتتبع برئاسة المدير الجهوي، والقيام بجرد لجميع المناطق المتضررة بموجة البرد بالأقاليم المعنية حوالي 231 منطقة منها 118 منطقة شديدة الخطورة و113 متوسطة الخطورة، بالإضافة إلى تحسيس وتعبئة العاملين بالقطاع الصحي بالجهة حول التدابير المتخذة والواجب اتخاذها لتقديم المساعدات الصحية للساكنة المتضررة، ووضع فرق طبية خاصة مكونة في الطب ألاستعجالي والتدخل السريع على مستوى الأقاليم المعنية.

وأعلنت المديرية أنها برمجة 20 قافلة طبية متعددة الاختصاصات بالمناطق المعنية، إضافة إلى الوحدات الطبية المتنقلة، والقيام بجرد النساء الحوامل بالمناطق المعنية وخاصة النساء الآتي اقترب اجل وضعهن ونقلهن بتنسيق مع السلطات المحلية إلى دور الأمومة قصد الاستفادة من التتبع والتكفل بالولادة مع حصر وتحيين لائحة الحالات الصعبة، وتعبئة  الأطقم الطبية والتمريضية بجميع المراكز والمستوصفات   الصحية بالأقاليم المعنية (59 طبيب عام ومتخصص ,122 ممرض وممرضة و39 مولدة) والرفع من الحصة المخصصة  للأدوية لمواجهة الآثار الجانبية لموجة البرد بالمراكز الصحية والوحدات الطبية المتنقلة وضع مخطط للتواصل والإعلام قصد الرفع من مستوى اليقظة على مستوى الجهة.

كما أعلنت عن القيام بعمليات توعوية وتحسيسية لفائدة السكان وخاصة بالمناطق المعنية حول مخاطر التعرض لموجات البرد وكيفيات مواجهتها وتعزيز وتقوية حظيرة السيارات المعدة أساسا للوحدات الطبية المتنقلة مجهزة بكافة اللوازم الضرورية (18 وحدة طبية متنقلة و27 سيارة إسعاف).

وتشهد المناطق الجبلية بالأقاليم: بني ملال، أزيلال وخنيفرة، خلال هذه الفترة من السنة، موجة برد قاسية، خاصة مع التساقطات الثلجية المهمة التي تزيد من عزلة هذه المناطق، التي تعرف نقصا حادا في المستوصفات والأطر الطبية اللازمة من أجل تقديم المساعدات الضرورية للساكنة المتضررة.  




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



البكاء على الميت..

الاكتتاب الأولي لفيسبوك يحدد قيمتها بين 85 و95 مليار دولار

رجاء بني ملال- يوسفية برشيد:2- 0

ش. قصبة تادلة- ات. المحمدية: 0- 0

بيان حقيقة من مدير م/م تارماست

زراعة الكيف تجارة مربحة وجب تقنينها ؟

اجتماعات مجموعتي عمل الحماية والنهوض للجنة الجهوية لحقوق الانسان ببني ملال

مدينة خنيفرة النسخة الثانية من مهرجانها الوطني الثاني للقصة القصيرة تحت شعار " الميتا قصة في القصة

رويشة أو عاصفة الحب في زمن الرصاص

وكالة التنمية الاجتماعية قدمت 30 مليون درهم لدعم مشاريع وبرامح التنمية الاجتماعية في جهة تادلا ازي

مدينة خنيفرة النسخة الثانية من مهرجانها الوطني الثاني للقصة القصيرة تحت شعار " الميتا قصة في القصة

الطريق الرئيسية سوق السبت الكرازة تضع المسؤولين في موقف حرج

الراشدي، البصري والصيباري يوقعون إصداراتهم ببني ملال

تطوان تحتضن الدورة التامنة للأروقة وتستضيف وفدا من الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة

أسفي تحتفي بالفن التشكيلي

معرض التشكيلي الصديق راشدي .. خوض في تعبيرات لونية متعددة الأبعاد لإيجاد الذات

مهرجان بني ملال للمسرح يحتفي بالمسرح العربي

المعرض الجهوي الرابع للكتاب بالداخلة تحت شعار " تكريس ثقافة القراءة دعامة أساسية للتنمية المستدامة

قصبة عين اسردون تحتضن فنون شارع الأوركيد

أهمية مشروع التوعية الصحية في المخطط الاستراتيجي الوطني لفترة 2012/2013