أضيف في 02 غشت 2018 الساعة 58 : 12


العطش يهدد عدد من الجماعات ضواحي مراكش وحقوقيون يدقون ناقوس الخطر


- ملفات تادلة 24-

كشف فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان المنارة مراكش، عن ما اسماه حالة الاستهتار واللامبالاة التي يتعامل بها المكتب الوطني للماء والكهرباء بجماعة حربيل تامنصورت، عبر قطع خدمة الماء الصالح للشرب مجددا وفي ظرف أقل من 15 يوما.

وأشارت فرع الجمعية في بلاغ له توصل به موقع ملفات تادلة 24، أنه وقف على الأضرار الفادحة التي نجمت عن انقطاع هاته المادة الحيوية، والتي تسببت في أضرار للمواطنات والمواطنين، وجعلت الكثير منهم يلجأ لبدائل أخرى خصوصا مياه الآبار غير المعالجة مما يهدد صحة وسلامة الساكنة.

وعبر رفاق الهايج عن إدانتهم لهذا السلوك الذي يتسم "باللامبالاة وتغيب فيه المهنية" من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء، ويكذب تصريحات المسؤولين في وقت سابق تفيد أن حجم المياه المرصودة للمدينة كافية لتغطية حاجيات الساكنة والتي تكذبها الحقائق على الأرض.

واستغرب فرع المنارة مراكش من موقف السلطات المحلية والمنتخبة الذي يتسم بالحياد السلبي في كل مرة، ويكتفى بدور المتفرج، خصوصا، مع تصريحات لمسؤولين سابقين تفيد بأن ما يهم هو عدم تضرر القطاع السياحي، ولو لزم الامر جلب المياه من مدينة الصويرة.

وحذر الفرع مجددا من خطورة الوضع الناتج عن ندرة المياه الصالح للشرب بالمنطقة عموما، مشيرا إلى أن مراكش مهددة بالعطش في أفق سنة 2020 حسب دراسة لوكالة الحوض المائي بمراكش.

وطالب بوقف ما وصفه ب "الاستهتار" وإعادة خدمة تزويد أحياء مدينة تامنصورت بالماء الشروب وإصلاح الشبكة المتهالكة بشكل جذري، وسلوك سياسات تحافظ على هذه الثروة الحيوية من الاستنزاف المفرط والعشوائي من طرف لوبيات معروفة لحسابها الخاص.

وجدد فرع الجمعية مطالبه للجهات المسؤولة بعقلنة تدبير المياه الصالحة للشرب، وإيقاف تشييد ملاعب الكولف التي تستنزف كميات هامة من الماء، مؤكدا على ضرورة إعطاء الأسبقية لحق الساكنة في الماء الشروب، ووقف عمليات الحفر اللاقانونية وحماية الفرشة المائية.




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



معتقلون على حافة الموت في سجون المغرب، والنشطاء ينادون لإنقاذ حياتهم

أكادير: العطش يهدد ساكنة سفوح الجبال خلال الصيف القادم

قراءة في ’’تغريبة العبدي‘‘ إحدى الروايات الست ضمن قائمة البوكر

عامل أزيلال يرفض استقبال مواطنين قطعوا 56 كلم على الأقدام

للمرة الأولى بعد ثلاث سنوات: وثائقي بالصوت والصورة عن معتصم إيميضر

عين الغازي - بني ملال: السلطات تمتنع عن تنفيذ أحكام قضائية وتضيق على جمعية الماء

حوار مع مدربة السياقة التي ارتبطت صورها بتفجيرات باريس

سيدي الزوين: حقوقيون يعتصمون ضد انقطاعات الماء

أغرب 5 محاولات لاغتيال فيديل كاسترو!

إقليم ازيلال مستنقع الفقر والتهميش .. حراك شعبي يتسع

العطش يهدد عدد من الجماعات ضواحي مراكش وحقوقيون يدقون ناقوس الخطر