أضيف في 23 غشت 2017 الساعة 40 : 21


خالد البكاري يكتب: وجع اليسار


-خالد البكاري-

رفيق(ت)ي اليساري(ة):

وأنت تتجول في ساحة ماريشال متأففا من ترييف وسط المدينة ذي الإرث الكولونيالي، وأنت تستعيد أمجاد هندسة الأرديكو، تفسد جولتك طاولات بائعي الذرة وأكوام الملابس المقلدة لبائعين متجولين، أمهات بجلاليب ذهبت أشعة الشمس بألوانها الأصلية، أطفال يزعقون فرحا بسيارات بلاستيكية تدار بالتيليكومند، مشهد لا يختلف كثيرا عن أي سوق أسبوعي في قرية منسية، متحرشون بأسنان نخرها السوس والسجائر الرديئة، حتما كل ما يمر أمامك يستفز الإستيطيقي الذي أصبحته، تتمنى لو تكنس هذه الساحة من هذه الكائنات المغبرة، وينقلب المشهد نساء أنيقات بعطر غال، وبوتيكات لماركات عالمية تحتوي على آخر صيحات الموضة، وعائلات بآثار نعمة يجلسن فوق كراس فاخرة لمقاه تقدم الأيس كريم وفق قواعد الإيتيكيت الذي يشعرك بتسلقك طبقيا.

رفيق(ت)ي اليساري(ة):

وأنت تشاهد فيديو قاصري الحافلة إياها وهم يمارسون لعبا ساديا على مختلة، حق لك أن تزدري ما يخرج من هذه الأحياء الهامشية و"طوبيساتها" وجوامعها، حق لك أن تلعن آباءهم الذين لم يحسنوا تربيتهم وهم المنشغلون فقط بالكدح في الحي الصناعي، وأنت تقرأ عن أطفال أتان سيدي قاسم، لك أن تحمد الأقدار التي أمنت لابنك مقعدا في مدرسة خاصة، لا يشاهد الحمير فيها إلا رسوما متحركة، حمير جميلة وديعة تتحدث الفرنسية، أما وشريط فتاتي إنزكان يعود لذاكرتك، فابتسم مادام من بين من تهجموا على الفتاتين حارس ملهى ليلي يفتح لك الباب وأنت برفقة صديقتك دون أن يجرأ على التطلع لساقيها المرمريين، ولا لنهديها النافرين، فطبعا الحريات الفردية حق حصري لمن يستطيع دفع مقابلها النقدي.

رفيق(ت)ي اليساري(ة):

وأنت تستريح من عناء العمل ووجع النضال في رحلة خارج البلد، لا تكترث بما يحدث في البلد، فاستراحة المحارب فرض عين، والسفر ليس بالضرورة اكتشافا لثقافات جديدة، وليس بحثا عن المعنى، دعك من ذلك، واترك للوبي الأسفار العالمي يحدد لك وجهتك، وطبعا لكل سنة "توندونس"، ومن لم يرض عنه اللوبي فحظه من السياح متعثر ولو كان غناه الثقافي والحضاري وافرا، مارس هواية مطاردة السيلفيات في المناطق التي حددت وجهتك لها عولمة السفر والذوق والأكل واللباس.

رفيق(ت): ما أوجع أن تكون يساريا..

 




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إصابة أربع نساء بجروح متفاوتة الخطورة في تدخل أمني عنيف في مسيرة سلمية تطالب برحيل رئيس الجماعة بإ ي

اجتماعات مجموعتي عمل الحماية والنهوض للجنة الجهوية لحقوق الانسان ببني ملال

جامعة السلطان مولاي سليمان- بني ملال وأنامل الإبداع

اعدادية معاذ بن جبل ببني ملال: توزيع الدراجات الهوائية على التلاميذ البعيدين بعد طول انتظار

اصطدام سيارة لنقل التلاميذ وقطار بابن جرير

مدينة خنيفرة النسخة الثانية من مهرجانها الوطني الثاني للقصة القصيرة تحت شعار " الميتا قصة في القصة

رسالة مفتوحة للوالي الجديد

فدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة بني ملال

رويشة أو عاصفة الحب في زمن الرصاص

والي جهة تادلة أزيلال يتفقد المركب الرياضي لبني ملال ويلقي كلمة أمام لاعبي الرجاء في حصة تدريبية

الأستاذ خالد البكاري يكتب:'' هل كان البام فرصتنا الضائعة أم كان فعل ماض ناقص؟''

خالد البكاري يكتب: وجع اليسار