أضيف في 06 أبريل 2017 الساعة 10 : 00


التجمع الوطني للأحرار حاضر بقوة في حكومة سعد الدين العثماني


و.م.ع

حصل التجمع الوطني للأحرار على عدد مهم من القطاعات الوزارية ذات الطابع الاقتصادي في حكومة سعد الدين العثماني، التي عينها صاحب الجلالة الملك محمد السادس اليوم الأربعاء.

وأصبح التجمع الوطني للأحرار، الذي كان يتولى خمس حقائب في الحكومة الثانية التي شكلها عبد الاله ابن كيران سنة 2013 بعد خروج وزراء حزب الاستقلال، يتوفر على سبع حقائب تشمل قطاعات الاقتصاد والمالية والصناعة والاستثمار والفلاحة فضلا عن حقيبتي العدل والشباب الرياضة.

وهكذا، فإن رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، الذي كان يتولى وزارة الفلاحة والصيد البحري في الحكومة السابقة، أصبح على رأس وزارة تشمل أيضا قطاع التنمية القروية والمياه والغابات.

ويعتبر ذلك بمثابة اعتراف بالعمل المنجز من قبل الرجل القادم من مجال الأعمال إلى عالم السياسة، والذي حقق مخططه "المغرب الأخضر" مكاسب هامة في سبيل تحديث الفلاحة المغربية وتحقيق الاكتفاء الذاتي في عدد من الفروع.

كما تم تجديد الثقة بأحد أهم شخصيات حزب التجمع الوطني للأحرار، وهو مولاي حفيظ العلمي الذي حافظ على حقيبة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي.

وتجدر الإشارة إلى أن مولاي حفيظ العلمي، الحاصل على شهادة في نظم المعلومات بجامعة شيربروك والمستشار السابق لدى وزارة المالية بكيبيك، ساهم في النجاحات المهمة التي حققها المغرب في السنوات الأخيرة على مستوى جلب الاستثمارات واستقطاب الشركات متعددة الجنسيات.

من جهته ظل محمد بوسعيد بوزارة الاقتصاد والمالية بعد حصيلة مرضية في تدبير قطاع استراتيجي، عبر وضع الوسائل والسياسات التي عززت مرونة الاقتصاد المغربي في مواجهة الأزمة التي ضربت الاقتصاد والمالية العالميين خلال السنوات الماضية. وفضلا عن ذلك تسجل عودة محمد اوجار الذي كان يتولى منصب سفير مندوب دائم للمملكة لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، والذي عين على رأس وزارة العدل، خلفا لمصطفى الرميد.

وقد سبق لهذا الصحفي السابق، المزداد بتارغيست في اقليم الحسيمة، أن شغل منصب الوزير المكلف بحقوق الإنسان في حكومة التناوب التي قادها زعيم حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عبد الرحمان اليوسفي.

من جهته يتولى الرئيس السابق لمجلس النواب والوجه المعروف بهذا الحزب الليبيرالي، رشيد الطالبي العلمي، وزارة الشباب والرياضة، بهدف تحسين صورة الرياضة الوطنية الساعية إلى حصد ألقاب وتسجيل نتائج جيدة.

وسيمثل حزب التجمع الوطني للأحرار الذي يقوده عزيز أخنوش بعد استقالة صلاح الدين مزوار، في الحكومة من قبل سيدتين، ويتعلق الأمر بلمياء بوطالب وامبركة بوعيدة حيث ستتولى الأولى كتابة الدولة المكلفة بالسياحة، فيما ستتولى الثانية كتابة الدولة المكلفة بالصيد البحري، بعد أن كانت وزيرة منتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون في حكومة ابن كيران.


وبفضل سبع وزارات، فإن حزب التجمع الوطني للأحرار يسعى إلى تحقيق حضور قوي بالحكومة التي يقودها رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، وذلك على الرغم تراجع عدد المقاعد التي حصل عليها خلال الانتخابات التشريعية لسابع أكتوبر 2016 بحصوله على 37 مقعدا مقابل 52 مقعدا سنة 2011.




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



6 أشهر حبس في حق الناشط أحمد دومة بتهمة إهانة الرئيس محمد مرسي

السجن 6 سنوات لبرلماني سابق تزعم شبكة لترويج الكوكايين

رفاق الحمزاوي في المؤتمر الوطني ال11: 22 سنة من الشرعية.

بنكيران: لم أعتذر لمزاور ولست معنيا بقانونية تعويضاته من عدمها

هذه هي الحمامة التي أنقذت بنكيران في غمرة الغليان الشعبي

حصيلة ليلة الغضب البارحة: الملك في مرمى الشعارات

الرباط: الحمامة تحمل الرسائل الاستباقية للمعطلين

المعطلون يعودون إلى الاحتجاج أمام مقر العدالة والتنمية

ردا على منتقديهم: لهذه الأسباب يحتج المعطلون أمام منزل بنكيران

استعدادا لمجلسها الوطني جمعية المعطلين تشعل عددا من المواقع

بنكيران: لم أعتذر لمزاور ولست معنيا بقانونية تعويضاته من عدمها

هذه هي الحمامة التي أنقذت بنكيران في غمرة الغليان الشعبي

الرباط: الحمامة تحمل الرسائل الاستباقية للمعطلين

المعطلون يعودون إلى الاحتجاج أمام مقر العدالة والتنمية

ردا على منتقديهم: لهذه الأسباب يحتج المعطلون أمام منزل بنكيران

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الصحف والجرائد الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الصحف والجرائد الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الجرائد و الصحف الصادرة اليوم

عرض لأبرز عناوين الصحف و الجرائد الصادرة اليوم