أضيف في 24 نونبر 2016 الساعة 53 : 14


حرائق الغابات تستعر في إسرائيل ووزير يقول إن نصفها متعمد


-رويترز-

تسببت رياح شرقية في إشعال المزيد من الحرائق في الغابات والأحراج في أنحاء إسرائيل والضفة الغربية المحتلة اليوم الخميس 24 نونبر الجاري، مما تسبب مؤقتا في إغلاق طريق رئيسي بين القدس وتل أبيب، وقال وزير بارز إنه يشتبه في أن الكثير من الحرائق متعمد.
وتضافر عدم هطول أمطار مع الطقس شديد الجفاف ورياح شرقية عاتية، في اتساع رقعة الحرائق هذا الأسبوع في أنحاء وسط إسرائيل وشمالها ومناطق من الضفة الغربية المحتلة. وتسببت الحرائق في تدمير أو إتلاف عشرات المنازل لكن لم ترد تقارير عن وفيات أو إصابات خطيرة.

وقال وزير الأمن الداخلي جلعاد إردان لراديو الجيش الإسرائيلي "نحو 50 في المئة من الحرائق متعمدة فيما يبدو." وقال وزير التعليم نفتالي بينيت -وهو زعيم لحزب يميني متطرف- إن من غير الممكن أن يكون يهود وراء إشعال هذه الحرائق.

وقال ميكي روزنفيلد المتحدث باسم الشرطة إن المحققين لم يتمكنوا بعد من تحديد ما إذا كان أي من عشرات الحرائق التي تم الإبلاغ عنها في مختلف أنحاء البلاد قد أشعل عمدا. لكنه ذكر أن أربعة أشخاص اعتقلوا أمس الأربعاء 23 نونبر، بعد إشعال نار في العراء غير مكترثين بالعواقب ومن المقرر أن يمثلوا أمام المحكمة اليوم الخميس.

وقال بينيت زعيم حزب البيت اليهودي المؤيد للمستوطنين على تويتر إن مشعلي الحرائق خونة للدولة وأشار إلى أنهم لا يمكن أن يكونوا يهودا.

وأغلق مؤقتا طريق 443 السريع الذي يربط بين القدس وتل أبيب ويمر بالضفة الغربية أمام حركة المرور في ساعة الذروة الصباحية اليوم، مع بلوغ النيران مدينة موديعين التي تقع في نصف الطريق تقريبا بين أكبر تجمعين سكنيين في إسرائيل.

كما تستعر الحرائق قرب حدود حيفا ثالث أكبر مدن إسرائيل وطالبت السلطات السكان بمغادرة منازلهم.

وقال روزنفيلد إن إسرائيل طلبت دعما جويا لإطفاء الحرائق من كرواتيا وقبرص واليونان وإيطاليا وروسيا. وتحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس مع نظيريه اليوناني والكرواتي طلبا للمساعدة.

وذكر مكتب نتنياهو اليوم الخميس أن تركيا أرسلت طائرة إلى إسرائيل ليصل عدد الطائرات الأجنبية التي تساعد في مكافحة النيران إلى عشر.

ويحاول سرب من طائرات إسرائيلية لمكافحة النيران إخماد النيران منذ أن اشتعلت يوم الاثنين.

وتوقع خبراء أرصاد محليون استمرار الجفاف الشديد -إذ لم تهطل أي أمطار على أجزاء من إسرائيل منذ شهور- والرياح القوية لعدة أيام واستبعدوا سقوط أي أمطار موسمية.

وقالت كاثرين جوردون التي تسكن في موديعين "أنا مريضة ربو وأخشى أن تجعل الرياح من الصعب إخماد الحرائق. إذا كان الأمر متعمدا فلن ينتهي قريبا."

كان 42 شخصا قتلوا في حرائق غابات كبيرة استمرت عدة أيام بشمال إسرائيل عام 2010 في أحوال طقس مشابهة مما دفع لإجراء إصلاحات في فرق المكافحة وإلى تشكيل فرقة جوية لمكافحة الحرائق.




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



هام: ما يجب أن تعرفه عن القروض الصغرى

عشرة مفاهيم-أعراض لتقويم الشأن اللغوي بالمغرب

دمشق ترفض الاتهامات الموجهة لها باغتيال محمد شطح

الشاعر سعد سرحان يكتب: المغادرة الطوعية والبقاء القسري

سوق السبت: مواطنون يتظاهرون احتجاجا على مزبلة تصدر لهم المرض

عاجل مواطن يحتج من أعلى عمود كهربائي ببني ملال

متظاهرون إيرانيون يضرمون النار في السفارة السعودية احتجاجا على إعدام النمر (فيديو)

هبوط أسعار النفط بسبب ارتفاع الدولار ووفرة المعروض العالمي

أي أستاذ جامعي نريد؟

تنظيمات محلية ودولية مناهضة لتدمير البيئة تصدر إعلان مضاد لإعلان مراكش COP22

حرائق الغابات تستعر في إسرائيل ووزير يقول إن نصفها متعمد