أضيف في 3 دجنبر 2013 الساعة 15:40


آلاف المحتجين يحاصرون البرلمان الأوكراني، والسلطات قلقة من السيطرة على المقرات الحكومية



- ملفات تادلة -


يحاصر الآلاف من الأوكرانيين مبنى البرلمان الأوكراني منذ الساعات الأولى لصباح اليوم الثلاثاء 03 دجنبر، فيما ضربت قوات الشرطة بمختلف أصنافها وبأعداد كبيرة طوقا حول المقر مخافة اقتحامه، بينما أبدت السلطات الأوكرانية قلقها من توجه المحتجين نحو السيطرة على المقرات الحكومية من أجل إسقاط حكومة ياكونوفيتش.

وكانت آلاف من المحتجين المؤيدين للتكامل مع الاتحاد الأوروبي، قد توجهت في ساعة مبكرة من الاثنين من مكان اعتصامهم في ميدان الاستقلال الى مقر الحكومة القريب منه حيث تجددت الاحتجاجات بعد اشتباكات عنيفة بين القوات الخاصة والمتظاهرين الذين اقتحموا مبنى إدارة العاصمة القريب من ميدان الاستقلال وحاولوا أيضا فرض سيطرتهم على مبنى الرئاسة، إلا أن القوات الخاصة منعتهم من ذلك.

وبلغ عدد المصابين بعد الاشتباكات 165 شخصا، تم نقل 109 منهم الى المستشفيات. ومازالت قيادة المحتجين تتحصن في مبنى إدارة كييف، حيث تم تخصيص مطعم للمتظاهرين ومستشفى ميداني، ويقوم مئات المتطوعين بحماية المبنى، في ظل تحذيرات الشرطة من عزمها طرد المحتجين من المبنى بالقوة.

وأوصت لجنة شؤون بناء الدولة والحكم الذاتي المحلي في البرلمان الأوكراني بسحب الثقة من حكومة رئيس الوزراء نيكولاي آزاروف. وأفادت وكالة الأنباء "إنترفاكس" الروسية أن التوصية أقرت في اجتماع اللجنة يوم 2 دجنبر بثمانية أصوات، فيما امتنع عضو واحد عن التصويت.

وقال عضو اللجنة زعيم حزب "أودار" المعارض فيتالي كليتشكو إن "الكثير يتوقف على هذا القرار"، مشددا على أن الحكومة الحالية يجب أن تتحمل المسؤولية عن الاضطرابات في البلاد وتتخلى عن السلطة. هذا وحاصر عدة آلاف من المحتجين صباح الاثنين 2 دجنبر مقر الحكومة في العاصمة الأوكرانية ومنعوا الموظفين الحكوميين من الوصول الى أماكن عملهم.

ونقلت وكالة "أونيان" الأوكرانية عن مصادر خاصة بها، أن عمدة كييف ألكسندر بوبوف محاصر في مكتبه منذ مساء الأحد، إذ لم يتمكن من مغادرة المبنى قبل إستيلاء المحتجين عليه.

وزادت حدة المواجهات في كييف بعد أن رفضت أوكرانيا الجمعة الماضية توقيع اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي خلال قمة "الشراكة الشرقية" التي عقدت في فيلنوس. وتطالب الحكومة بتخفيض سقف المطالب كشرط لتوقيع الاتفاقية، كما تريد الحصول على مزيد من المساعدات المالية، إلا أن قيادة الاتحاد الأوروبي والمعارضة الأوكرانية اتهمتا روسيا بممارسة الضغط على قيادة الأوكرانية في مسألة التكامل مع الاتحاد الأوروبي، وذلك باعتبار أن موسكو قلقة من توسع الاتحاد شرقا.

 




هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قرائة في الصحف العالمية اليوم

منظمة أمازيغية تتهم الريسوني بتوظيف الدين للهجوم على الحركة الأمازيغية

فضيحة: حقوقيون يتهمون حامي الدين بالكذب

السفينـــة السكــرانـــة

زوبعـــة الميـــزان فــي الفنجـــان

أمنستي: الإصلاحات المزعومة في المغرب تهدف للتخلص من الانتقادات

احتجاجات عارمة في إثيوبيا ضد الاعتقال السياسي

معتقلو دمنات أمام قاضي التحقيق والهيآت تطالب بإسقاط المتابعات

هل سيستغني المخزن عن التراكتور ويعتمد السلفية بنزينا جديدا بعد استنفاد وقود المصباح ؟

من روائع التراث التادلي: دباغة الجلود.

القنيطرة الآن: "تقاد تقاد == ولا خوي البلاد"

بعد 35 كلم مشيا على الأقدام: سكان دواوير مهمشة بأزيلال يعودون بوعود من العمالة

آلاف المحتجين يحاصرون البرلمان الأوكراني، والسلطات قلقة من السيطرة على المقرات الحكومية

أمشاظ تحصي خسائرها: حصار ومنع و14 معتقلا و حمى الإحتجاج تنتقل لبني ملال .. فيديو

مسيرة 06 فبراير: طبول النضال، بوليس من أجل الإضراب وأمني يلعب الكرة بجسد معطلة

أزيلال: سكان أيت حمزة في مسيرة على الأقدام ضد سلب أراضيهم

بين النصرة والسترة.. في الرد على ’’حديث الوزير‘‘

أيها الملك أخطأت.. تفاصيل أيام هزت المملكة بسبب مغتصب أطفال

على مشارف الانتخابات، تالسينت تشهد مواجهات دامية

قائد أيت عتاب يعتدي على سيدة لمنع الاحتجاج ( فيديو )