فـــــن العيش ...... بقلم: محمد غربي*
يقول "هنري ميللر" أن الطريقة التي يقرأ بها المرء كتابا، هي الطريقة التي يقرأ بها الحياة، من حسن حظ هذا الأديب الأمريكي أنه لم يعرف العرب و لم يتجول بمكتباتهم و معارضهم و إلا لكان ربما غير رأيه و هو يرى أن أكثر الكتب مبيعا لديهم على ضعف ولعهم بالقراءة هي كتب عن "الموت" و "عذاب ال...

نقد جذري لل"دين" .. رسالة الى بنيتي.. 2.. شنو هي الوهابية؟ بقلم الأستاذ منير الحجوجي
بعد الجزء الأول من مقاله "نحو نقد جذري للفقه... رسالة إلى بنيتي" الذي نشرناه في وقت سابق، نشر الأستاذ/الباحث منير الحجوجي على حسابه على الفايسبوك، جزء ثانيا من هذه الرسالة القيمة ارتأينا أن ننقلها لكم.~شنو هي الوهابية؟~ان واحدا من المحاور التي يجب أن تشغل بالك الألغام المختبئة ف...

نحو نقد جذري للفقه... رسالة إلى بنيتي
*محمد منير الحجوجي/باحث وأستاذ جامعي~بنيتي، لنبدأ من أول الحكاية.. القرآن قال: "سيروا في الأرض" ولم يقل "سيروا في القرآن".. القرآن يدعو بشكل لا لبس فيه إلى "الخروج" من دوائره و السير بعيدا.. يعترف القرآن بشكل يكاد يكون مفجرا بمحدوديته أمام الأرض/الحياة.. يقر بأن اللغة الأساسية ه...

الحريات الفردية بين عقلية التخلف والقيم الإنسانية ...بقلم: عبد الغني القباج
(حول حدث تورط مسئولين في حركة التوحيد و الإصلاح في واقعة فاسدة لا أخلاقية)~ ~ما كنت أريد أن أخوض في واقعة ضبط المواطن عمر بنحماد و فاطمة النجار في حالة تلبس لا أخلاقية.. لكن العقلية القبلية التي يمارسها بعض الشيوخ الإسلامويين و مريديهم في الدفاع الأعمى عن الواقعة و "بطليها"، و ه...

سعيد لهداد يكتب عن: الحب في مملكة الإخوان ...
قبل أشهر قليلة عندما خرجت إلى العلن العلاقة الغرامية التي كانت تجمع الوزير الشوباني المتزوج و الأب بالسيدة بنخلدون أخته في النضال الدعوي و الحزبي و هي حرم رجل آخر و أم عياله؛ في تلك الفترة بالضبط عندما كثرت التهجمات و الإنتقادات طلعت السيدة بنخلدون بتوضيح للرأي العام شبهت فيه نف...

يوسف فليفلو يكتب عن: الإنتخابات ...
لم تكن الانتخابات في يوم من الأيام تعبر عن جوهر الديمقراطية، حتى في الدول التي ظهرت فيها هذه العملية كأداة للتداول على السلطة. فما بالك بالأنظمة الشمولية التي تبقى فيها الحكومات مجرد أداة تنفيذية لسياسات الحاكم الوحيد والأوحد.~فالديمقراطية بالتقريب من الموضوع هي وجود مؤسسات حقيق...

يوسف فليفلو يكتب يتساءل: متى وإلى أين ...؟
عبارات باتت على لسان كل معطل ومعطلة في المغرب، فخمس سنوات من الجلد والسلخ والسحل في الشوارع من طرف قوى القمع لأجسام هي في الأصل منهكة من تبعات واقعها الاجتماعي و بؤسها النفسي وضبابية المشهد... كانت كافية وكفيلة بجعل هذه الشريحة المجتمعية سؤالا معلقا.~في دردشة مع أحد المناضلين وه...

يوسف فليفلو يكتب: لا أحد معصوم من الفساد...
أنا الموقع أسفله، مغربي بالأوراق فقط...! أقر وأعترف وعلى غير عادتي بأن خطاب العرش لسنة 2016 كان بحق مختلفا ...خطاب مختلف من حيث الشكل، ثابت من حيث المضمون ثبوت رؤية الهلال الشرعية.~من حيث المضمون : لم يخرج نص الخطاب عن سابقيه في تعداد الانجازات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، ...

عبد الرحمان اليوسفي : نعم للتكريم ...لا للتأليه... بقلم الأستاذة لطيفة البوحسيني
نعم للمسافة السياسية النقدية ...لا للخدش الأخلاقي~طبعا السيد عبد الرحمان اليوسفي جدير بكل احترام وتقدير كأحد رجالات(نساء) السياسة في وطننا العزيز. فالرجل بقي نزيها ونظيفا وبعيدا عن كل شبهة وشكل إجماعا حوله حتى من طرف ألذ خصومه الذين يكنون لشخصه كل التقدير...في زمن أصبحت السياسة ...

المتمردون... بقلم: يوسف فليفلو
هي ليست قصص من وحي الخيال، ولكنها أحداث من قلب الواقع الاجتماعي المعاش~والمليء بالمتناقضات حد الحمق إذ لم تضع بينك وبينه المسافة الكافية !~وأنا أستمع إلى الخطاب الملكي أمس وهو يعدد الانجازات السياسية والاقتصادية الكبرى~والتقدم الملموس الذي حققه المغرب خلال مسيرة 17 سنة، اقتحمت ب...

سامي صبير يكتب: صراع ’’العروش‘‘ في دولة الخدام
سامي صبير*~كيف استطاع فيل أن يختبئ وراء ظهر النملة؟ كان هذا السؤال يشغل العديد من سكان المزرعة السعيدة، بدون أن يجرأ أحد على الإفصاح عن حقيقة أن الأمر مجرد كذبة، فالجميع كان يختبئ وراء النملة. فمن غير المعقول كشفهم أن المزرعة لم تكن سعيدة.~وعلى ما يبدوا فإن هذا الشكل من الحديث ع...

حسن الإسماعيلي يكتب ... في رثاء عزيز رحل
انطفأت شموعك في حياتي، وكأني برحيلك يذكرني بقطار العمر وبالأيام الحبلى وبالقدر المحتوم. وقد وجدتني اليوم ضعفا على ضعف حتى كدت أتهاوى وما برحت أؤنب النفس، وكأني خصمها إذا ترقرق الدمع، أو ارتج الأمر، أو تلعثمت الكلمات، أو انصرفت عن عالمي وكأني في ساعة المآل ولحظة النهايات....

يوسف فليفلو يكتب عن : إسقاط التحكم ...؟
خمس سنوات من العمل الجاد والمضني ب "الكراسي" كانت كافية لتطوير "المشروع المجتمعي" لحزب العدالة والتنوية " من النية وبات مع اللحية " من إسقاط الفساد إلى إسقاط التحكم. هذا المشروع الجديد والذي سيكون هو نفسه برنامج الحزب خلال الانتخابات القادمة يعتمد في أسسه النظرية السياسية والفل...

رهانات انتخابات 7 أكتوبر في المغرب
كلما اقتربنا من موعد 7 أكتوبر إلا وارتفعت حدة النقاش ومعها سترتفع حدة التوتر. التوتر ما بين معسكرين يتجاذبان أجنحة الدولة. معسكر السلطة مسنودة بأجهزتها وأحزابها وإعلامها، التي تريد أن تعيد ساعة الضبط والتحكم إلى ما قبل 2011، ومعسكر حزب الحكومة ومن يدور في فلكله من أحزاب متحالفة ...

الوظيفة العمومية أضيق أبواب الرزق ... بقلم يوسف فليفلو
تفاعلا مع النقاش الدائر حول توظيف الإبنة المصونة للسيد رئيس الحكومة، وإغراق أسلاك الوظيفة العمومية بشبيبة حزبه ودراعه الدعوي ... بداية أريد أن أوضح نقطة مهمة، أنني لست من هواة الفضائح، وليس لي غرض في تصفية حسابات ضيقة مع أحد. لكن انتمائي الطبقي يحتم علي الدفاع عن شريحة واسعة من ...

حيدو الميكا أو خلاو الفقر بقلم أحمد السنوسي (بزيز)
الفقر ديالنا ديما كان غني، هكذا يقول المخزن، الفقر في المغرب رأسمال و استثمار، من واجبنا نرعاوه أو نصونوه، و الفقراء (الفوق آرا أو التحت آرا) نوصيوهم بأن يتشبثوا بأهذاب الفقر.~الفقر نبتة كحلة زحلة دارت أغصان مسقية بماء الفساد، لكن علاش فقرنا أصبح يبكي و يندب؟ ~علاش فقرنا ولى يشك...

يسري فوده يكتب: الخيط الرفيع بين الخوف والتواطؤ
أخي نفسه لم يكن يعلم حين اصطحبته لقراءة الفاتحة على روح أبينا في القرية في أول أيام رمضان قبل أن أعطيه نسخة من مفتاح منزلي وأتلو عليه نصائحي. "هو فيه إيه يا أبيه؟" كان لأسبوعين أن يمرّا أولاً قبل أن يعلم - مثله مثل غيره - أنني سأستأنف عملي الصحفي خارج مصر. إلى هذا الحد صار مجرد ...

محمد المساوي :بصدد القرار التاريخي للشعب البريطاني..لا تباكِ مع اللصوص ولا احتفال مع انصار العنصرية
إنها اللعبة التي تمارسها وسائل الدعاية الامبريالية، تحاول من خلالها التحكم في عقول الناس وتوجيه ارائهم، وفعلا نجحت الى حد كبير في ذلك، فكثيرون هم من راحوا يرددون مع الامبريالية أن تصويت الشعب البريطاني هو تزكية لليمين المتطرف، لكن لا احد يتحدث الا نادرا عن توجيه ضربة قاصمة للسيا...

علي أنوزلا : من المستفيد من النقاش حول الإفطار جهرا في رمضان؟
إن المستفيد الوحيد اليوم من مثل هذا النقاش هو السلطة نفسها التي وضعت هذا القانون وما زالت تحميه وتطبقه، وتذكي النقاش حوله في كل رمضان، وتشجع أصحابها وإعلامها والمقربين منها على مهاجمته، وتساير تخلف المجتمع في تطبيقه.. ما أخشاه هو أن تكون كل هذه المسرحية، وهي تحصيل حاصل، مجرد تله...

عادل أوتنيل، الدكتور المناضل .... بقلم عمر أربيب*
هل قدره خوض الاعتصامات والإضرابات عن الطعام، لتحقيق ضروريات بسيطة لا تستقيم الحياة بدونها؟ عادل حاز على الدكتوراه بجدارة واستحقاق، تحدي الإعاقة البدنية والحاجة الاقتصادية والاجتماعية، ويصر على تحدي اعاقة الدولة. ~ولأني اعتبر قدسية الحياة قيمة حقوقية أساسية، ولأني اعتبر الحق في ا...


الأولى \"\" 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 \"\" الأخيرة