نقاش في موضوع ''مرحبا بك''....كريم التازي ... بقلم: سعيد زريوح
تناقلت مجموعة من وسائل الإعلام خبر التحاق رجل الأعمال كريم التازي بالحزب الاشتراكي الموحد وهو ما أثار نقاشا وجدلا بين من أعتبر أن الحدث هاما ويحسب للرجل والحزب ومن اعتبر أن خطوة من هذا النوع ليست عادية وتطرح تساؤلات عميقة ترتبط بطبيعة هذا الحزب ومشروعه.~ولأن الخبر أصبح متداولا ع...

المنتدى المغربي من أجل الحقيقة و الإنصاف، أية مقاربة لأية نتائج ؟ بقلم بلحاج الغنيمي
لما استشعر النظام خطورة المسار الذي قد تفضي إليه هذه المقاربة خاصة وأنها تستحضر شروط ومستلزمات السياسية و المؤسساتية والتشريعية للعدالة الانتقالية والتي يمكن أن تتم على كل حال دون إحداث تغيير جذري و شامل في بنية نظام الاستبداد السياسي وآليات اشتغاله، في اتجاه وضع الأسس الضروري...

شعرية الألم الفني : فيلم -رجاء بنت الملاح- نموذجا، بقلم الدكتور الحبيب ناصري
علمتنا اللسانيات، أن العلاقة بين الدال والمدلول، هي علاقة اعتباطية، لكن علمنا النقد السينمائي، وعلم التأويل، أنه من الممكن، البحث عن تأويل "ماكر"، لاسيما ونحن أمام فكرة فيلم، ترغب في خلخلة مكر هذا الواقع الماكر، ناهيك عن إحساس هذه الممثلة/الإنسان، ب"حقرة" الواقع، بل تنصله من حلم...

صراع الخدم المخزني وديمقراطية ماروكان
أما عامل الزمن المغربي في تشكيل مؤسساته التنفيذية والتشريعية، "فلا زرْبة عْلىَ اصْلاح" حتى يتم تدارك وإعادة ترتيب خسارة الحساب التي أفرزتها نتائج انتخابات 7 أكتوبر الفارط، رغم كل ما رافقها من تخطيطات وتدخلات وترتيبات، أثبتت في النهاية أن أصحاب الحال عليهم استبدال الأساليب بل الف...

سكان المغرب الأقدمون .... بقلم: جمال بدومة
كنا أطفالا عندما علّمونا أن «البرابرة هم سكان المغرب الأقدمون»، وأنهم «جاؤوا إلى المغرب عن طريق الحبشة ومصر»، وكانوا «يسكنون المغاور والكهوف ويلبسون جلود الحيوان»~ كنا صغارا حين لقنتنا وزارة التربية الوطنية تاريخ المغرب المزور، ولم نكن نملك إلا أن نحتقر هؤلاء الوحوش النائمين في ...

حوار مع صديقي الخوانجي: عبد الرحيم قروي
ليس من اليسير سيدي أن ندلف على النقاش في مسألة تمثل تجاذب تناحري بين قطبين فكريين متناقضين في الأسس والمنهج والرؤية الشمولية للكون. اتجاه يرى أن لا شيء ثابت لا حقيقة مقدسة الكل في تغير مستمر يؤمن بالجدل العلمي والمنطق العقلي والواقع المتغير والصراع الاجتماعي-الطبقي هو محرك السيا...

الريف أولا.. الريف دائما‎ ..... بقلم: يوسف البرودي
بعيدا عن الحشود البوليسية المنتشرة في ساحات وشوارع المدن الريفية وتهديدات الدولة _وزراة الداخلية_، ربما من المفيد، أو بالأحرى من الضروري، أن يتأمل الشعب المغربي قاطبة من ألفه إلى ياءه بهدوء، قدر الإمكان، صورة الريف الحقيقية بكل تفاصيلها وجزئياتها انطلاقا من تاريخ هذه المنطقة الأ...

الأستاذ خالد البكاري يكتب:'' هل كان البام فرصتنا الضائعة أم كان فعل ماض ناقص؟''
لنحاول القيام بتمرين متواضع،، لست مقتنعا بأن أخنوش كان في دكة البدلاء ينتظر دخوله للميدان بعد أن يتمكن العياء من إلياس أو يصاب بالتواء في الكاحل الذي قد يكون بفعل نيران صديقة، و لست مقتنعا بأن أخنوش مجرد منفذ تعليمات الهمة، أخنوش ليس صديق صديق الملك.. كما إلياس.. أخنوش صديق المل...

المعتقل السياسي معاد كنودي يكتب: زوايا نقدية في الفلكلور والثقافة الشعبية
لا يمكن الخوض في غمار الحديث عن الثقافة الشعبية والفلكلور دون استدراج محطات الشعب التاريخية في مجمل الثقافة والفكر، هذه المحطات التي استمدت شعرها الشعبي ونثرها وحكاياتها وألغازها ونوادرها ونكاتها ووصفاتها المطبخية وتعاويذها وطقوسها السحرية وأمثالها واحتفالاتها وفنونها وحروفها وط...

2017 سنة سلم وحوار رغم ترامب وتصاعد ترسانة الدمار
مختلف التحليلات الإستراتيجية، لما سيكون عليه العالم في سنة 2017، تركزت حول الاجابة عن سؤال: هل ستسود الحلول السياسية العلاقات الدولية أم الحروب في حل بؤر التوثر الكثيرة، والتي يشكل الشرق الأوسط أحد مسارحها خصوصا مع تصاعد وتقدم القوة الروسية والصينية والإيرانية (بريكس)، وتولي ترا...

يوم مع البلطجية..
~الأحد 25 دجنبر 2016، جئت متأخرا ببعض الدقائق، عدد هائل من سيارات الأجرة مصطفة بالقرب من ساحة التحرير. أول سؤال تبادر إلى ذهني: لماذا كل هذه الطاكسيات هنا؟ وفي هذا الوقت بالذات؟ بعدها سأكتشف بأن الامر يتعلق بمؤامرة من أجل التشويش على الوقفة.~...

في المنفى الاختياري (الجزء الثاني) .... بقلم: لبنى أفرياط
بعد أن نشرنا الجزء الأول من هذا البوح في وقت سابق (في المنفى الاختياري.....) نعود مع الجزء الثاني~بعد أن همست مطولا للسحب المحلقة عاليا أن لا تخاف لعنة من في الأرض؛ و ألقيت على مسامعها مرارا أنهم مهما عذبوا وتمادوا وحاولوا أن ينالوا من حريتها، لن تجدي محاولاتهم نفعا ما دامت عالي...

تنبؤات ''نوسترداموس'' المرعبة للعام 2017؟... بقلم الأستاذ: محمد الحجام*
مع اقتراب نهاية كل سنة وبداية اخرى ، تشتغل عدة مجالات علمية وفنية ورياضية وسياسية وفلكية وتنجيمية ، في التقييم لحصيلة السنة المكتملة والتنبؤ لما سيقع في السنة المقبلة ، ومن اكثر ما يثير الفضول هو ما يكتبه المنجمون خصوصا في الثقافة الغربية وخصوصا لدى المشهورين منهم، ومع اقتراب ن...

عمر أربيب يكتب: التثار والماغول، داعش، الموت المستقر بحلب
علمتنا كتب التاريخ أن هناك جيوش موحشة في القتل والفتك والدمار الشامل، شعارها الأساس محو كل رموز الحضارة والفكر وإغراق كل ما تطاله أسلحتها في أثون الدماء والقذارة. ~جيوش حلت من الشرق الأدنى أو الأقصى لبلاد الرافدين وبلاد الشام، وقتلت ودمرت معالم حضارية بأكملها، هذا حسب كتب التار...

رغم الدمار ... سيهل الفجر من جديد ... بقلم: لبنى أفرياط
عن قصة غير حقيقية أو ربما حقيقية، ككل الناس أعشق وطني رغم كل مساوئه، ربما الفرق أنني لم أكن أعلم مدى جنوني برائحة ترابه و عشقي لأحيائه القديم، لم تكن تغريني ابتسامات أطفاله و لا تجاعيد جداتهم، كنت أظنها أشياء بدون قيمة أو أحداث جانبية لا أهمية لها في حياتي؛ لم أعلم يوما أن ذكريا...

من منطق جدلي نسجّل موقفنا مما يحدث في سوريا الصامدة: عبد الرحيم قروي
ضد المنطق الأرسطي في التعامل مع الظاهرة الاجتماعية كالسياسية وعلى رأسها “الأزمة السورية” كما يحلو لبعض السطحيين تسميتها. والتعامل معها بمنطق “مع أو ضد”. “أبيض أو أسود”. فللمضامين والأشكال علاقة جدلية يحددها التطور التاريخي تماما كالتطور الفيزيائي. وفق المنهج العلمي الذي يقر ب...

عبد الباري عطوان: لماذا يتجاهل الجيش السوري الرقة ويركز على حلب؟
إذا صحت التسريبات المتعلقة باتفاق روسي أمريكي جرى التوصل إليه أثناء اللقاءات المكثفة بين خبراء الدولتين العظميين في جنيف، ويتحدث عن خروج المسلحين من شرق حلب بأسلحتهم الخفيفة إلى الحدود التركية في غضون 48 ساعة، باستثناء جبهة “أحرار الشام” (النصرة) سابقا، التي ليس أمام مسلحيها إلا...

حسن الحافة يكتب: سيدي الرئيس ...
سيدي الرئيس ...~تحية طيبة وبعد..~أكيد ــ وهذا أمر وارد ــ أنك تملك حساباً فايسبوكيا كما الجميع. الفرق أنك لا تهتم به كثيراً، كاهتمامك بعدّ ملايين حسابك البنكي السمين. لا تبالي "بالهاشتاغات"، ولا بما ينشره الرعاع الحاسدين لك على نعمة "الكرافاطة". لأنك ــ وبكل بساطة ــ لا تقضي به ...

هل من اللائق وصف النظام المغربي بالديمقراطي؟ ؟؟؟ بقلم: رضا كورا*
انطلاقا من تعريف الديمقراطية المركزي، المتمثل في كونها شكلا من أشكال الحكم، يشارك فيه جميع المواطنين على قدم المساواة عبر تمكينهم من حق الممارسة الحرة والمتساوية لتقرير المصير السياسي للدولة، يصعب ولو بشكل مجازي إسقاط هذا على طبيعة نظام الحكم المغربي بمؤسساته الصورية، حيث إن أبس...

المعتقلة السياسية مريم عماني تكتب رسالة لكافة المناضلات/ين والطلبة/ت الغيورين على الجامعة المغربية
تحية الى رفاقي المناضلين و الصامدين على درب النضال ،~تحية الى كل الطلبة الغيورين على الجامعة المغربية ، على المؤسسة التعليمية و الغيورين على بلدهم.~أما بعد، إن المرحلة الراهنة بكل حيثياتها وتفاصيلها تفرض علينا قبل كل شيء رص الصفوف من أجل تدارك ما ارتكب من أخطاء واسترجاع ما ضاع م...


الأولى \"\" 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 \"\" الأخيرة